0
عدد المشاهدات:

وكيل الأزهر:لا يمكن النهوض بمصر إلا من خلال الارتقاء بالمنظومة التعليمية

 التعليم الأزهري شهد تطورا ملحوظا خلال العام الماضي
 أكد فضيلة أ.د/ عباس شومان وكيل الأزهر الشريف أن مؤسسة الأزهر تولي اهتماما خاصا بجودة التعليم ، مشيرا إلى أن فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب شيخ الأزهر وجه بضرورة حصول جميع قيادات الأزهر الشريف والعاملين به على الدورات التي تنظمها الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد
د عباس شومان

وقال شومان ـ في كلمته التي ألقاها خلال فعاليات المؤتمر الأول لضمان جودة التعليم بالأزهر الشريف ـ إن الأزهر الشريف حريص على حصول مؤسساته التعليمية والأكاديمية على شهادات الجودة والاعتماد ، وكذلك كل العاملين في هذه المؤسسات بما فيهم رئيس الجامعة ورئيس قطاع المعاهد وعمداء الكليات .
وأَضاف فضيلته أنه لا يمكن النهوض بمصر والارتقاء بها ووضعها في المكانة التي تليق بها إلا من خلال الارتقاء بالمنظومة التعليمية، حتى نحتل مراتب متقدمة في تصنيف المؤسسات التعليمية في العالم، فمصر التي قادت العلم ونقلته إلى جميع الدنيا عن طريق علمائها في كافة المجالات لا يليق بها أن تكون في آخر التصنيف العالمي للمؤسسات التعليمية.
وأضاف وكيل الأزهر أن الهيئة القومية لضمان جودة التعليم شهدت نشاطًا كبيرًا وملحوظًا بقيادة الدكتورة يوهانسن عيد رئيس الهيئة ، والدكتور راجية نائب الرئيس نظرًا للتعاون والتجانس الكبير والمثمر بينهما، فأصبح هناك تطورا في الأداء خاصة فيما يتعلق بجودة الأداء في المؤسسات التعليمية بالأزهر الشريف .
وأشار الدكتور عباس شومان أن التعليم في الأزهر شهد تطورا مهما خلال العام الماضي، حيث وجه فضيلة الإمام الأكبر بتشكيل لجنة عليا لإصلاح التعليم في الأزهر الشريف، شارك فيها أكثر من مائة خبير في الأزهر وخارجه ناقشت مشاكل التعليم الأزهري بكل صراحة ووضوح، وبعد عمل دؤوب وشاق ومتواصل تم الانتهاء من مراجعة وصياغة جميع المناهج وهي الآن في طور الطباعة وسيتم تدريسها بداية من العام المقبل
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top