0
عدد المشاهدات:
نذكر لكم التغيرات التى قام الأزهر بإدخالها على مناهج المرحلة الثانوية، وذلك ضمن خطة الأزهر الشريف لتطوير مناهجه بما يناسب العصر،



 حيث أكد الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف أن الكمية لم تتغير بما كان يدرسه الطلاب، لكنه تم تطوير الأسلوب وكيفية العرض. وشدد وكيل الأزهر، على أن التطوير يقتصر على طريقة العرض، وأسلوبه ووسائله دون المساس بجوهره، فليس من التطوير اللعب فى أساس الدين وثوابته، فلا يتخيل أحد أن تطوير المناهج الدينية سيغير أركان الدين ولا فرائضه ولا محرماته، كما لا ينبغى أن ننتظر من التطوير تغيير نتائج عمليات الضرب والعمليات الحسابية. وكشف وكيل الأزهر الشريف، عن أنه تم حذف باب الجهاد من المرحلة الإعدادية وترحيله إلى المرحلة الثانوية، حيث تكون العقلية لدى الطالب الثانوى أكثر استيعابا من طالب المرحلة الإعدادية.

 مناهج الثانوية الأزهرية

 قال الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، إن مناهج المرحلة الثانوية تم الانتهاء من إعدادها، وجار الآن أعمال المراجعة ومن ثم الطباعة، مشيرا إلى أن جميع المناهج الشرعية تم تطويرها وستكون فى أيدى طلاب المرحلة الثانوية بدءًا من العام القادم، مضيفا أنه بذلك يكون قد تم تطوير مناهج جميع المراحل الدراسية بالأزهر الشريف . وأضاف وكيل الأزهر، أنه تم الإبقاء على المتون مع الشرح بالنسبة للمرحلة الثانوية، بخلاف المرحلة الإعدادية التى حذفت منها المتون، وتم التركيز فقط على الشرح، مشيرا إلى أنه لو تم حذف المتون من المرحلة الثانوية أيضا لأصبح التعليم الأزهرى سطحيا، لافتا إلى أنه تم الإبقاء على النصوص التراثية مع شرحها بعبارات سهلة للمرحلة الإعدادية، أما المرحلة الثانوية فتم إضافة المتون لأن العقلية للطلاب الثانوية أكبر فى الاستيعاب.

 حذف "أكل لحم الأسير" و"الغنائم"

 وعن الإضافة والحذف فى مناهج أصول الدين للمرحلة الثانوية، أوضح أنه تم حذف أبواب كانت موجودة بالفعل لكنها لم تكن تدرس على الطلاب مثل "أكل لحم الأسير"، وكذلك الأسرى عند الإمام الشافعى، وكذلك "الغنائم"، فمثلا كانت الغنائم فى الغزوات والحروب لدى العرب عبارة عن أغنام وفرس وأسلحة كالسيوف وغيرها، أما الآن فالغنائم تكون دبابات وأسلحة ثقيلة فليس من المعقول أن توزع الغنائم الآن دبابات وقذائف ثقيلة، فالآن توجد جيوش والغنائم تعود للدولة، مشيرا إلى أنه تم حذف مثل تلك الأبواب تخفيفًا على الطلاب، وكذلك لأنها لا تناسب العصر .

 إضافة الإلحاد والإرهاب والخروج على الحاكم

وكشف وكيل الأزهر الشريف أنه تم استبدال الأحاديث التى قد تفهم خطأ لدى أصحاب النوايا غير السليمة كأحاديث على سبيل المثال "أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله"، مشيرا إلى أن تلك الأحاديث قد يفسرها البعض خطأ، فتم حذف كل ما قد يفهم فى غير معناه، كذلك تم استبدال مسميات بعض الدروس وإدخال بعض المعالجات التى تناسب العصر، مثل باب الإفساد فى الأرض وهو ما يعنى الآن "الإرهاب" فتم استبداله بهذا الاسم، كذلك تم استبدال درس البغى بمسمى "حكم الخروج على الحاكم" وهو لا يجوز كذلك ما يجب على الحاكم وحقوق الرعية والتظاهر السلمى، وكيف يتعامل الحاكم معهم إذا خرجت المظاهرات عن إطار السلمية، كذلك تم إضافة درس عن الإلحاد. 

وأضاف أنه تم تقسيم المراحل التعليمية فى الأزهر

 بحيث يتم التركيز على اللغة العربية فى المرحلة الابتدائية، أما المرحلة الإعدادية فتم التركير على الشرح، أما المرحلة الثانوية فتم التركيز على المتون والشرح. وأضاف أن الأزهر سينتهى من تقديم ملاحظاته لوزارة التربية والتعليم، بعد الانتهاء من مراجعة التربية الإسلامية لجميع المراحل، وذلك فى غضون شهر، مشيرا إلى أنه تحدث مع وزير التربية والتعليم الدكتور محمود أبو النصر، حول ضرورة جعل مادة التربية الإسلامية ضمن المجموع، كاشفا أن الوزير أبدى تفهما لذلك ووعد ببحث الأمر. 
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top