0
عدد المشاهدات:

اجتماع قيادات المنطقة الأزهرية ومدير أمن أسيوط لتأمين لجان الثانوية الأزهرية

وكيل المنطقة : الشرطة ستأمن لجان الامتحانات خارجياً، والأمن المدني يتولي الداخل


قام وفد رفيع المستوي من قيادات المنطقة الأزهرية بأسيوط برئاسة د. علي عبد الحافظ وكيل المنطقة للعلوم الشرعية والعربية بمقابلة اللواء عبد العظيم نصر الدين مدير أمن أسيوط بمقر المديرية. وقال د. علي عبد الحافظ إن الاجتماع قد تناول مناقشة آخر الاستعدادات الأمنية لامتحانات الشهادة الثانوية الأزهرية بقسميها العلمي والأدبي للعام الدراسي 2014/2015من والتي ستبدأ 30 مايو الجاري ولمدة ثلاثة أسابيع، مشيراً إلي أن هناك تنسيق كامل بين المنطقة ومديرية الأمن لتأمين 18لجنة علي مستوي الإدارات التعليمية الأزهرية، علي أن يقوم ضابط و3 أفراد من قوات الشرطة لتأمين كل لجنة بجانب 5 أفراد من الأمن المدني بالمعاهد التي تقام بها الامتحانات.
وأكد وكيل المنطقة علي أنه من المقرر الانتهاء من كل الإجراءات الخاصة بأعمال تأمين اللجان قبل نهاية شهر مايو الجارى بالتنسيق مع مديرية أمن أسيوط ومديرية الصحة لتوفير الأطباء وسيارات الإسعاف داخل اللجان وداخل استراحات المعلمين .
من جانبه أشار بخيت فراغلي مسئول الأمن بالمنطقة إلي أن دور الشرطة سيكون تأمين لجان الامتحانات من الخارج، أمام الباب الرئيسي وخلف أسوار اللجان لمنع أية أعمال شغب قد تعكر صفو سير أعمال الامتحانات، علي أن يقوم رئيس اللجنة ومساعديه بتأمين اللجنة من الداخل، علي أن يُغلق باب اللجان بعد بدء الامتحانات ويترك المفتاح بيد مسئول الأمن المدني وأحد أفراد الشرطة موضحاً أن هناك تعليمات مشددة لوكيل المنطقة ورئيس غرفة عمليات الامتحانات بعدم السماح لغير العاملين في المعاهد بالدخول إليها محذرًا من أي خروج على القانون سواء من الطلاب أو المدرسين أو العاملين وضرورة المتابعة الميدانية لجميع اللجان لتأمين سير الامتحانات، مع التأكيد علي عدم تواجد أي فرد من العاملين بالمعهد الغير المنتدبين للجنة .
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top