0
عدد المشاهدات:

وكيل الأزهر: حريصون على مستقبل جميع الطلاب ورعايتهم بتوفير الجو الهادئ لهم خلال أدائهم للامتحانات


عقد، صباح اليوم، فضيلة أ.د/ عباس شومان وكيل الأزهر الشريف، مؤتمرًا صحفيًا، حضره الدكتور محمد أبوزيد الأمير رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، لإعلان استعدادات الأزهر وقطاع المعاهد الأزهرية لامتحانات الثانوية الأزهرية التي تبدأ السبت المقبل.
قال فضيلة وكيل الأزهر الشريف إن الإجراءات التي اتخذت العام الماضي كانت بداية لتصحيح مسيرة الامتحانات التي انحرفت كثيرًا، وقمنا بإجراءات غير مسبوقة في تاريخ التعليم في مصر وليس في الأزهر فقط، مضيفًا أن هذا التقدم الذي حققناه - رغم الصعوبات التي واجهناها - كان بتوجيهات من الإمام الأكبر لتصحيح مسار العملية التعليمية، ولأننا حريصون على مستقبل جميع الطلاب ورعايتهم بتوفير الجو الهادئ لهم خلال أدائهم لامتحاناتهم والحفاظ على جهد المجتهد منهم.
وأوضح فضيلته أن هذا العام سيشهد تلاشي كافة الأخطاء التي وقعت العام الماضي، حيث كانت أسئلة الامتحانات تتسرب من مراكز التوزيع المنتشرة في المحافظات،كما كانت أحد أهم أسباب ظاهرة الغش الجماعي هو انتشار اللجان في كثير من القرى، لذلك تم إلغاء اللجان من جميع القرى ماعدا القرى النائية؛ وتقلص عدد اللجان من 1500 إلى 517 لجنة، وتم التنسيق مع اختيار مواقعها مع مدراء الأمن في المحافظات لضمان تأمينها.
وتوجه فضيلة وكيل الأزهر بالشكر إلى وزارة الدفاع ووزارة الداخلية على الجهود المضنية التي يتم بذلها، حيث ستقوم وزارة الدفاع بنقل أسئلة الامتحانات إلى الأماكن البعيدة والوعرة بالطائرات، وكذلك نقل ورق الإجابة إلى مقار التصحيح، كما وجهت وزارة الداخلية كافة مديريات الأمن بتوفير التأمين الكافي لجميع اللجان لتحقيق الأمن للطلاب والمراقبين وضمان نزاهة الامتحانات.
وشدَّد وكيل الأزهر الشريف على أنه لن يتم السماح بدخول الطلاب أو المراقبين بأية أجهزة إلكترونية سواء هاتف أو تابليت أو غيره، ولن يكون مسموحًا إلا لرئيس اللجنة بحمل هاتف محمول شريطة ألا يكون بكاميرا، وتم اختيار 5 أشخاص على كل لجنة من الذكور والإناث للتفتيش أثناء دخول اللجان للتأكد من عدم دخول الأجهزة الإلكترونية، كما لن يسمح لأولياء الأمور أو لغيرهم الاقتراب من اللجان، ناصحًا إياهم أن لا يتسببوا بالضرر لأبنائهم كما حدث العام الماضي حيث ألغيت بعض اللجان بسبب عمليات الغش الجماعي، مؤكدًا أن هذه الإجراءات تتم لكي لا يتسلق الطالب المهمل إلى كليات القمة على حساب غيره من المتفوقين.
وبيَّن وكيل الأزهر الشريف أن امتحانات هذا العام هي الأخيرة التي تجري في ضوء مناهج قديمة، وبداية من العام المقبل سوف تكون هناك مناهج جديدة معاصرة خالية من كافة الإشكاليات التي كانت موجودة في المناهج القديمة، إضافة لتبسيط المحتوى وتخفيفه ليحقق مصلحة الطالب.
وردًا على أحد الأسئلة حول دخول المنتقبات إلى لجان الامتحان، أكد فضيلته على السماح بدخول المنتقبات لأنه حق وحرية شخصية، مع ضرورة التفتيش كباقي زميلاتهن من قبل الفتيات اللاتي سيتم اختيارهن للتفتيش في لجان الفتيات، حيث سيتم التفتيش على الجميع بطريقة لائقة ومهذبة، ومن قبل الفتيات فقط.
وأعلن فضيلة الدكتور عباس شومان عن نتائج امتحانات الشهادتين الابتدائية والإعدادية الأزهرية للمصريين بالخارج، مؤكدًا أن الأزهر الشريف يولي اهتمامًا خاصًا لأبنائه خارج مصر، وبيَّن أنه قد تقدم للشهادة الابتدائية الأزهرية في الخارج 157 طالبًا حضر منهم 151، ونجح 125 طالبا بنسبة نجاح 82.8%،  كما تقدم للشهادة الإعدادية 92 طالبًا حضر منهم 88، ونجح 83 طالبا بنسبة نجاح 93%.
من جهته قال الدكتور محمد أبوزيد الأمير رئيس قطاع المعاهد الأزهرية : إن كافة التدابير التي تم اتخاذها لتأمين اللجان تهدف إلى الحفاظ على مستوى الطالب المتميز، وأن تكون مخرجات المعاهد الأزهرية ذات كفاءة علمية قادرة على نشر سماحة الإسلام ووسطيته.
وأوضح فضيلته أن أعداد طلاب الثانوية الأزهرية 124101 طالب وطالبة، منهم 80350 في القسم الأدبي، و 43563 بالقسم العلمي، وبلغ عدد الملاحظين 20600 ملاحظ، مضيفًا أنه تم تشكيل غرفة عمليات مركزية بقطاع المعاهد الأزهرية بالتنسيق مع وزارة الداخلية، طبقا لبروتوكول بين الأزهر والوزارة، كما تم تشكيل غرفة عمليات بكل منطقة أزهرية، وتم تشكيل لجان للمتابعة من قبل مشيخة الأزهر وقطاع المعاهد الأزهرية للرقابة في كافة المناطق الأزهرية.
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top