0
عدد المشاهدات:

الإمام الأكبر: يؤكد حرص الأزهر الشريف على دعم الشعب الأفغاني تعليميا ودعويا وثقافيا



استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الدكتور/ عبدالله عبدالله، الرئيس التنفيذي لجمهوري أفغانستان الإسلامية، لبحث سبل التعاون بين الأزهر الشريف وأفغانستان.

رحب فضيلة الإمام الأكبر بالرئيس التنفيذي لأفغانستان والوفد المرافق له، وشكره على مشاركته شعب مصر بفرحته بافتتاح قناة السويس الجديدة، مؤكدًا حرص الأزهر الشريف على دعم الشعب الأفغاني تعليميا ودعويا وثقافيا من خلال مبعوثيه إلى أفغانستان، واستقباله العديد من الطلاب الأفغانيين للدراسة بمختلف معاهد الأزهر وكلياته، فضلا عن تدريب الأئمة الأفغان بالأزهر على تقديم الرؤية الإسلامية الصحيحة، ومواجهة التحديات المعاصرة والتطرف والإرهاب.

وقال فضيلته: إن الأزهر على استعداد تام لإنشاء مركز لتعليم اللغة العربية بأفغانستان مع تزويده بالبرامج التعليمية اللازمة وبالمدرسين؛ وذلك انطلاقًا من واجبه ومسؤوليته التاريخية نحو كافة المسلمين في العالم، آملا أن يعيش الشعب الأفغاني في سلم وسلام.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لأفغانستان: إن مشاركته في افتتاح قناة السويس الجديدة يؤكد عمق ومتانة العلاقات بين مصر وأفغانستان، مشيدًا بهذا المشروع العظيم وأهميته للأمة المصرية.
وأثنى الدكتور عبدالله على جهود الأزهر الشريف في نشر قيم الإسلام السمحة ودعمه للشعب الأفغاني في مجال التدريس والدعوة، ورعايته للطلاب الأفغان الدارسين بالأزهر، آملا في تخصيص منح للحصول على الدكتوراه والماجستير، والمساهمة في تطوير مناهج التعليم بأفغانستان.
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top