0
عدد المشاهدات:



    المركز الإعلامي بالأزهر الشريف: الأزهر لم ولن يطلب ا عتذارا من إسلام بحيري .. و لا يعلق على أحكام القضاء

    تابع المركز الإعلامي بالأزهر الشريف ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي نقلا عن المدعو إسلام بحيري من أنه رفض عرضا من الأزهر بتقديم اعتذار رسمي من المذكور وإعلان توبته- حسب ما ذكرت تلك المصادر- مقابل التنازل عن جميع القضايا.
    ويؤكد المركز الإعلامي بالأزهر عدم صحة هذه المعلومات الكاذبة، معربا عن ثقة  الأزهر الشريف في نزاهة القضاء المصري وعدالته وأنه صاحب الاختصاص الوحيد للنظر في تلك القضايا وهو المخول دستوريا دون غيره للبت فيها.
    ويهيب المركز الإعلامي بجميع وسائل الإعلام تحري الدقة والتزام المعايير المهنية فيما تبثه لجمهورها، وتحمل مسؤوليتها في إيصال الحقيقية، وتجنب الإشاعات التي تضلل القارئ، مشيرًا إلى أن المركز الإعلامي للأزهر هو الجهة الوحيدة للحصول على أية معلومات أو أخبار فيما يخص الأزهر الشريف.
    اضف تعليقك

    إرسال تعليق

     
    Top