0
عدد المشاهدات:

د. عباس شومان: نأتمن الوافدين الأزهريين على مهام الدعوة

بيرساك: الحكومة التايلاندية لديها ثقة كبيرة في الأزهر وخريجيه

بحث فضيلة أ.د /عباس شومان وكيل الأزهر، مع السفير/ بـير ســـاك، سفير تايلاند بالقاهرة؛ سبل تعزيز التعاون التعليمي والدعوي بين الأزهر وتايلاند من خلال معادلة بعض الشهادات التايلاندية بالشهادات الأزهرية، والتحاق بعض طلاب تايلاند بالكليات العملية بجامعة الأزهر، وتيسير بعض الإجراءات الخاصة بتجديد حصول الطلاب على الإقامة، بالإضافة إلى مشاركة الأزهر في تعليم أبناء تايلاند الراغبين في الدراسة بالأزهر اللغة العربية قبل مجيئهم إلى مصر.
وأكد وكيل الأزهر خلال اللقاء على اهتمام فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر بالطلاب الوافدين ،وأنه أصدر قرارا مؤخرا بتعيين مندوبين لإنهاء الإجراءات الخاصة بالطلاب في مصلحة الجوازات وذلك للتخفيف من معاناة الطلاب عند إنهاء إجراءاتهم ، مبشرا السفير بقرب إنشاء مركز لتعليم اللغة العربية يخدم أبناء آسيا بما فيهم تايلاند وتوجيه بعض خريجي الأزهر من أبناء تايلاند لتعليم اللغة العربية على نفقة الأزهر، مؤكدا توجيه مبعوثي الأزهر لتدريس اللغة العربية لأبناء جنوب تايلاند واختيار خريجي الأزهر هناك لتدريبهم ومساعدتهم بشرط توفير المكان المناسب لهم.
وطالب وكيل الأزهر السفير التايلاندي بضرورة استفادة حكومة تايلاند من خريجي الأزهر الشريف للقيام بمهام التعليم والدعوة هناك، مؤكد أن الأزهر الشريف يثق في قيام خريجيه بمهام الدعوة.
ومن جانبه أكد "بيرساك" أن الأزهر الشريف مركز إشعاع للوسطية والاعتدال، وينال ثقة واحترام الشعب التايلاندي الذي يعقد آمالاً كبيرة على طلابه الدارسين به في نشر سماحة الإسلام، والحكومة التايلاندية لديها ثقة كبيرة في الأزهر وخرجيه، مشيدا بزيارة وفد الأزهر إلى تايلاند خلال العام الماضي التي كان لها الأثر الكبير في تطوير العلاقات بين مصر وتايلاند ،بالإضافة إلى أن مسلمي تايلاند وخاصة في الجنوب شعروا بالراحة والاندماج بعد هذه الزيارة ، موضحا أن السفارة في مصر تقدم كل الدعم للطلاب الراغبين في الدراسة بالأزهر .
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top