0
عدد المشاهدات:

الإعلان عن المسابقة العالمية لوقف الفنجريّ


وافق الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر على تدشين مسابقة عالمية في موضوع (إعجاز القرآن الكريم والسنة النبويَّة المطهرة في مجال تحريم العلاقات الجنسية غير المشروعة) وذلك وفقا للشروط الآتية:
أن يكون البحث بإحدى اللغتين العربية أو الإنجليزية.
ألا يكون البحث المُقدَّم للمسابقة سبق تقديمه لنيل درجة علمية أو سبق نشره أو تقديمه لمسابقة أخرى مع تقديم تعهُّد كتابيّ بذلك.
ألا يكون المتقدم للمسابقة قد فاز بإحدى الجوائز الأولى في المسابقات الماضية للجنة عن ثلاث سنوات سابقة.
أن يكشف البحث عن الإعجاز في موضوع المسابقة.
التوثيق العلمي لتفسير الآيات القرآنية وتخريج الأحاديث النبوية.
أن يكتب البحث على الحاسب الآليّ بما لا يقل عن 100 صفحة، ولا يزيد عن 120 صفحة من القطع الكبير، مصحوبا بملخص مستقل عن البحث بما لا يقل عن 10 صفحات ولا يزيد على عشرين صفحة بالإضافة إلى أسطوانة مدمجة CD خاص بالبحث.
أن يحتوي البحث على سيرة ذاتية للمتسابق.
يُقدَّم البحث وملخصه من ثلاث نسخ إلى أمانة لجنة الإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، بمجمع البحوث الإسلامية بمدينة البعوث الإسلامية في موعد أقصاه نهاية ديسمبر سنة 2016، ويعطى المتقدم إيصالا معتمدًا بما قدمه.
تُمنح جوائز مالية قيمتها خمسة وخمسون ألف جنيه (55.000) لعدد (23) متسابقًا على النحو التالي:ـ
ـ 15 ألف جنيه للفائز الأول.
ـ 10 آلاف جنيه للفائز الثاني.
ـ 5 آلاف جنيه للفائز الثالث.
ـ كما تمنح عدد (5) جوائز تقديرية بواقع (2000) ألفي جنيه للجائزة الواحدة.
ـ وعدد (15) جائزة تشجيعية بواقع (1000) جنيه للجائزة الواحدة.
يخطر الفائزون بموعد ومكان حفل توزيع الجوائز.
لا يجوز رد البحوث الفائزة بالجوائز الثلاث الأولى إلى أصحابها؛ حيث سيتم حفظها لدى مكتبة اللجنة الخاصة بمبني مكتبة الأزهر الشريف، أما البحوث الفائزة بالجوائز الأخرى، أو البحوث غير الفائزة، فلأصحابها استردادها خلال شهرين من تاريخ حفل توزيع الجوائز.
لناظر الوقف طبع ونشر ما يراه من البحوث الفائزة، وذلك على حساب الوقفية دون  إذن أو حق للفائز قبله.
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top