0
عدد المشاهدات:



    وسط دموع فرحة يوم الحصاد.. طب بنين الأزهر يحتفل بتخريج دفعة 2015

    د . عباس شومان: أطباء الأزهريحملو نرسالة مهنية ودعوية

    د. إبراهيم الهدهد: افخروا بمصريتكم واعملوا بحضارة الأزهر

    د. حسين خيري:رأيت في وجوهكم كوكبة من التنويرين الجدد



    شهد الدكتور عباس شومان وكيل الزهر الاحتفال بتخريج دفعة 2015 من كلية طب الأزهرل لبنين بالقاهرة، وونقل فضيلته تهنئة الإمام الأكبر للطلاب الخريجين، وتوصياته لهم بضرورة مواصلة الاجتهاد والعلم،وأن يكونوا خير سفراء للأزهر الشريف لأنهم يحملون رسالة أخلاقية سامية تكمن فيها مبادئ الدعوة الإسلامية السمحة.
    وأفتي وكيل الأزهر في كلمته بجواز جمع الطبيب للصلاة عند الضرورة حتى لا يترك المرضي خاصة الحالات الحرجة دون إسعاف لإنقاذ حياتهم، مشيراً إلى أن أطباء الأزهر يحملون رسالتين أولاهما رسالة إنسانية تهدف إلى تخفيف الآلام عن المرضي وهذه يحملها كافة الاطباء وهي رسالة تتفق مع الشريعة الإسلامية وهي غاية الأهمية، أما الرسالة الثانية وهي ما يتميزون بها عن غيرهم وهي نقل رسالة الهداية والتوحيد التي تعلموها بالأزهر الشريف فالطبيب الأزهري إذا أتقن عمله وتحلى بالأخلاق الفاضلة فهو أفضل من الداعية.
    وأشار شومان إلى أن مكانة الأزهر الشريف في العالم والتي ظهرت بوضوح خلال زيارة فضيلة الإمام الأكبر لإندونيسيا مؤخرا وترديد الأطفال الإندونيسيين للنشيد الوطني المصري، موصياً الأطباء بضرورة الحفاظ على هذه المكانة لأن الأزهر عليه مسئولية كبيرة داخليا وخارجيا، وهي ملقاة على عاتق كل منتسب للأزهر وليس الأطباء فقط، موصياً الأطباء الجدد بالتواصل مع الكلية وعدم التفرقة بين مريض وآخر بسبب الحالة الاجتماعية او الاقتصادية أوالعقدية، مؤكدا أن مهنة الطبيب تحمل رسالة سامية تخدم البشرية علي السواء.
    وطالب الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الأزهر من الخريجين الفخر بمصريتهم والاستناد إلى حضارة الأزهر الشريف والعمل بها، مقدماً التهنئة لأولياء الأمور الذين بذلوا الغال والنفيس من أجل أن يصبح ابنهم سفيراً للعلم.
    وأضاف الدكتورحسين خيرى نقيبالأطباء أن قاعة الإمام محمد عبده شهدت شباب تنوير جدد يسعون إلى بث الأمل في نفوس المرضى، مشدداً على ضرورة الاهتمام بالمريض الذي يمثل محور العملية 
    اضف تعليقك

    إرسال تعليق

     
    Top