0
عدد المشاهدات:

تدريب معلمي وموجهي اللغة الإنجليزية بالأزهر بالتعاون مع أكاديمية إكسفورد للمعلم

تعاون بين الأزهر الشريف وأكاديمية أكسفورد لتدريب معلمي وموجهي الأزهر الشريف

في إطار حرص قطاع المعاهد الأزهرية برئاسة الأستاذ الدكتور محمد أبو زيد الأمير، على التدريب المستمر للمعلمين لمواكبة أحدث التقنيات العالمية في التدريس من ناحية، وإطلاعهم على أحدث المناهج وطرق تدريسها من ناحية آخرى، تقام بداية من اليوم السبت الموافق 2/4/2016م ولمدة ستة أيام دورة تدريبية للمعلمين والموجهيين من ستة مناطق أزهرية هي القاهرة، والجيزة، والقليوبية، وبورسعيد، والمنوفية، والإسكندرية، بالتعاون مع أكاديمية أكسفورد للمعلم (Oxford Academy for Teachers) التابعة لجامعة إكسفورد.
وسوف يُقسم التدريب إلي مجموعتين، الأولى تبدأ اليوم وتستمر لمدة ثلاثة أيام، على أن تبدأ المجموعة الثانية يوم الثلاثاء الموافق 5/4/2016م لعدد آخر من المعلمين من محافظات آخرى وتنتهى يوم الخميس الموافق 7/4/2016م.
وأعرب السيد "بيل بولر Bill Bowler" المدرب الدولي بأكاديمية إكسفورد للمعلم في حديث خاص لبوابة الأزهر عن سعادته بالاشتراك في هذه الفعالية ،قائلًا لم أكن أتوقع أن يكون معلمي الأزهر بهذا المستوى العلمي الكبير وأضاف أنهم فقط يحتاجون إلي مزيدا من التخطيط لتطوير أداؤهم لمواكبته لنظرائهم في الدول الأوربية، وأنهم ينقصهم فقط بعض الأدوات لكي يصلوا إلي المستوى العالمي.مؤكدًا أن هذه هي الدورة التدريبية السادسة له على مدار أربع سنوات تدريب بالأزهر الشريف0
ومن المنتظر أن يتم التدريب في هذه الفترة على علم "الإدارة داخل الفصول" لما له من أهمية بالغة على حد قوله.
من جهته أكد الأستاذ حمدي يعقوب، مستشار اللغة الإنجليزية بقطاع المعاهد الأزهرية أن التدريب عملية مستمرة وتهدف للإرتقاء بمستواهم العلمي والمهني، كما أن التعاون بين الأزهر وجامعة أكسفورد يُتيح للمتدربين آفاق جديدة ومتنوعة.
مضيفًا أن عدد المتدربين في الثلاثة أيام الأولى سيصل إلي 30 مدرس وموجه من المناطق السابقة، على أن يقوم المتدربين بنقل خبراتهم بعد عودتهم إلي مناطقهم لباقي زملائهم والذين لم تتاح لهم فرصة حضور الدورة التدريبية .
وأكد يعقوب أن التدريب بدأ بالمحافظات السابقة نظرًا لقربها من القاهرة على أن يُقام التدريب بمحافظات الوجه القبلي تباعًا.
وفي نفس السياق أكد يعقوب حصول 94 مدرس أزهري على الرخصة الدولية (TKT) وتم اعتمادهم كمدربين في مصر من قبل المركز الثقافي البريطاني.
كما أعرب السادة الحاضرون عن سعادتهم بتواصل قطاع المعاهد الأزهرية المستمرمعهم، وتطلعهم إلي المزيد من هذه الدورات في المستقبل، وامتنناهم العميق لرئاسة قطاع المعاهد الأزهرية.
وبسؤالهم عن أهمية التدريب قال الأستاذ رأفت فتحى حسن، الموجه الأول للغة الإنجليزية بمنطقة المنوفية أن كثرة تدريب الموجهيين بشكل عام يجعلهم على دراية كاملة بأحدث الأساليب في التدريس موضحًا أنه سيعمل على نقل كل الخبرات التى اكتسبها وما تعلمه في هذه الدورة التدريبية إلي باقي زملائه من إلي المدرسين كافة في منطقته.
اضف تعليقك

إرسال تعليق

 
Top